عيوب الابصار وعلاجها

عند زيارتك لطبيب العيون لإجراء الفحوصات اللازمة، يهتم الطبيب بمعرفة سبب شكواك سواء كانت عيبًا في الإبصار أو بسبب مرضٍ ما.
وفي الواقع إن معظم أسباب مشاكل العين هي الإصابة بأحد عيوب الإبصار.
وفي هذا المقال سنتحدث عن عيوب الابصار وعلاجها وأهم التفاصيل الهامة حولها، ولكن قبل أن نتطرق لهذا الحديث دعنا نوضح لك مما تتركب العين ووظيفتها.

ما هي وظيفة العين؟

  1. يشبه الدكتور أشرف سليمان -استشاري جراحات القرنية وتصحيح عيوب الابصار وعلاجها بالليزر- العين بالكاميرا التي تقوم بالتقاط الصور وترسلها إلى المخ عن طريق العصب البصري.
  2. العين تتكون تشريحيًا من عدسة العين والقرنية ووظيفتهما تجميع الضوء وكسره في نقطة واحدة ليسقط على الشبكية المتصلة بالعصب البصري.
    وإرسالها إلى المخ لنتمكن من الرؤية.
  3. ومن هنا تظهر عيوب الابصار، حيث تكون هناك مشكلة في طريقة تجميع الضوء وسقوطه على الشبكية.

أنواع عيوب الابصار

يوضح الدكتور أشرف سليمان أن عيوب الابصار يمكن تقسيمها إلى نوعين.
النوع الأول: الأخطاء الانكسارية المعروفة.
والنوع الثاني يُعرف بـ التشوهات البصرية ويعني عدم قدرة المريض على الرؤية على الرغم من ارتداء النظارة، وقد تكون بسبب مشكلة في القرنية فقط أو بسبب مشكلة داخلية في العين.

تلك هي عيوب الابصار وعلاجها يكون إمّا بالنظارات الطبية والعدسات اللاصقة أو بعمليات تصحيح النظر المختلفة، وفيما يلي أهم ما تحتاج معرفته عنها: 

  • قصر النظر:
    وهو شائع في أكثر من ثلاثين بالمائة من الناس وعبارة عن تشويش الرؤية وعدم التمكن من رؤية التفاصيل البعيدة بوضوح.
  • طول النظر:
    ويعاني منه حوالي خمسة وعشرون بالمائة من الناس.
    وهو عكس قصر النظر إذ يتمكن الشخص من رؤية الأشياء البعيدة بوضوح بينما يُعاني من تشويش الرؤية مع التفاصيل القريبة.
  • الاستجماتيزم:
    وهو الأكثر شيوعًا من الأخطاء الانكسارية وقد يكون مصاحبًا لقصر أو طول النظر.
    وهو عبارة عن سقوط الضوء في عدة نقاط على الشبكية بدلًا من نقطة واحدة مما يؤدي إلى تشوش الرؤية.
  • التشوهات البصرية:
    وهي مجموعة أخرى من العيوب حيث يمكن أن يكون نظر الشخص 6/6 ولكن تؤثر تلك العيوب على جودة الرؤية.

عيوب الابصار وعلاجها بشكل نهائي

هناك ثلاث طرق لعلاج عيوب الابصار لا رابع لها وهي: النظارات الطبية والعدسات اللاصقة وعمليات تصحيح عيوب الابصار.

  • النظارات الطبية:
    وتعتبر من أأمن وأبسط الطرق لعلاج عيوب الابصار، ولكن ينزعج بعض الناس منها أو قد تتعرض لخدوش أو كسر يتطلب تغييرها فورًا.
  • العدسات اللاصقة:
    ولها أنواع كثيرة ولكنها غير مناسبة لبعض الأشخاص كما أنها تتطلب عناية فائقة لتفادي تلفها.
  • عمليات تصحيح النظر:
    وفي تلك العمليات يتم تصحيح عيوب الابصار من خلال إعادة تشكيل القرنية مثلما في عمليات الليزك بأنواعه أو عملية تغيير عدسة العين.

الليزك وعلاج التشوهات البصرية

  1. يوضح الدكتور أشرف سليمان أن الكونتورا ليزك و الكاستم ليزك هما نوعين من الليزك يمكن أن يتم استخدامهما لعلاج نوع عيوب الإبصار المعروف بالتشوهات البصرية.
  2. تنتج التشوهات البصرية من القرنية فقط، أو من القرنية والعين معًا (عدم انتظام في العين نفسها داخليًا)…
  3. يمكن علاج التشوهات البصرية الناتجة عن مشاكل في القرنية باستخدام الكونتورا ليزك.
    أمّا تلك الناتجة من مشاكل العين الداخلية مع القرنية فيمكن علاجها بالكاستم ليزك.
    ومع ذلك فإن الكاستم ليزك بإمكانه معالجة المشكلتين بكفاءة عالية جدًا لهذا يفضله الدكتور أشرف سليمان.

يوفر مركز الدكتور أشرف سليمان تشخيص عيوب الابصار وعلاجها باستخدام أحدث الطرق والمعدات من خلال نخبة من أمهر أطباء العيون في مصر والوطن العربي.

قد يهمك التعرف على :

زراعة العدسات لتصحيح الابصار بعد سن الاربعين

هل عمليات تصحيح النظر امنة للعين ؟

عمليات تصحيح النظر بالليزر وزراعة العدسات