عملية تسليك القناة الدمعية للاطفال والكبار

عملية تسليك القناة الدمعية

انسداد القناة الدمعيه انتشر في الآونة الأخيرة، حيث تعتبر ولادة الأطفال المصابين بانسداد في القناة الدمعية أمرًا شائعًا، وقد تتحسن حالة أغلب هؤلاء الأطفال دون علاج خلال العام الأول من الولادة، لكن بعض الحالات الأخرى تحتاج إلى إجراء عملية تسليك القناة الدمعية للاطفال والكبار تجنبًا للإصابة بالمضاعفات..
ولا يعتبر انسداد القناة الدمعية مرضًا مقتصرًا على الأطفال فقط، حيث إن البالغين أيضًا معرضون للإصابة به لأسباب مختلفة، فما هي هذه الأسباب؟ وكيف يمكن علاج هذه المشكلة عند الأطفال والبالغين؟

ما هو انسداد القناة الدمعية ؟

في الحالات الطبيعية تُصَرِّف العين الدموع من خلال فتحة صغيرة في زاوية العين، تمر الدموع عبر هذه الفتحة إلى القناة الدمعية، ومنها إلى الأنف والحلق، لكن مع الإصابة بالانسداد تفقد العين هذه القدرة، وتبدأ الدموع في التجمع أسفل العين مسببة العديد من الأعراض المزعجة، مثل التورم والالتهاب، والكثير من المضاعفات.

ما هي أهم أسباب الإصابة ؟

تختلف أسباب الإصابة عند الأطفال عنها عند البالغين، وتتضمن هذه الأسباب:

  • الانسداد الخلقي:
    يولد الأطفال الرضع بقناة دمعية مسدودة بسبب عدم اكتمال نمو نظام تصريف الدموع بالكامل أو وجود خلل في القناة الدمعية، وفي بعض الحالات يكون الانسداد بسبب وجود غشاء رقيق من الأنسجة فوق فتحة القناة الدمعية يمنع تصريف الدموع.
  • التقدم في العمر:
    مع تقدم الأشخاص في السن تصبح فتحة تصريف الدموع أضيق.
    الالتهابات والعدوى المتكررة.
  • الإصابة أو التعرض للحوادث:
    الإصابات في عظام الوجه أو الأنف قد تسبب وجود ندوب بالقرب من القناة الدمعية تمنع التدفق الطبيعي للدموع من خلالها.
  • أورام الأنف التي تسد القنوات الدمعية.
  • استخدام قطرات العين لفترات طويلة:
    بعض الأدوية والقطرات تسبب انسداد القنوات الدمعية مع استعمالها لفترات طويلة مثل القطرات المستخدمة لعلاج المياه الزرقاء.
  • العلاج الإشعاعي والكيميائي:
    يعتبر انسداد القناة الدمعية أحد الآثار الجانبية للعلاج الإشعاعي والكيماوي لمرضى السرطان.
  • الجراحات السابقة:
    الجراحات السابقة في الأنف أو العين أو الجفون قد تسبب بعض الندوب في القناة الدمعية تتحول لانسداد في وقت لاحق.

أعراض انسداد القناة الدمعية:

تتضمن علامات وأعراض انسداد القناة :

  1. زيادة إفراز الدموع دون توقف.
  2. تورم جفون العين.
  3. الإصابة بالعدوى والالتهابات المتكررة.
  4. احمرار العين.
  5. وجود تورم في الركن الداخلي من العين.
  6. خروج إفرازات أو صديد من جفون وسطح العين.
  7. تغيُّم مجال الرؤية.

علاج انسداد القناة الدمعية للاطفال والكبار

يعتمد العلاج المتبع على نوع العامل المسبب، وقد يحتاج المريض إلى الدمج بين أكثر من طريقة للعلاج، ومن أهم الطرق المتبعة العلاج ما يلي:

  • الأدوية:
    بما أن العدوى والالتهابات من أسباب الإصابة بانسداد القناة فلا بد في البداية من التخلص منهما بالأدوية المضادة للالتهابات والعدوى البكتيرية، لمنع تكرار الانسداد مرة أخرى.
  • عملية تسليك القناة الدمعية للأطفال:
    في حالات ولادة الأطفال بانسداد كلي في القناة الدمعية، وعدم إمكان اللجوء إلى العلاجات البديلة؛ يكون الحل الوحيد هو الخضوع لـ عملية تسليك القناة الدمعية للأطفال والتي يفضل الأطباء اللجوء إليها بعد الشهر التاسع من الولادة.
  • عملية توسيع القناة الدمعية:
    خلال هذه العملية يستخدم الطبيب أداة توسيع رفيعة للغاية لإدخالها إلى قناة تصريف الدموع لتوسيعها وتنظيفها، لكن في بعض الحالات قد لا تجدى هذه الطريقة، أو يعود الانسداد مرة أخرى بعد فترة، وهنا تصبح عملية توسيع القناة الدمعية بالبالون أكثر فاعلية للأطفال الرضع والبالغين.

    وتعتمد عملية توسيع القناة الدمعية بالبالون على إدخال القسطرة المزودة ببالون هوائي عبر القناة الدمعية المسدودة في الأنف، ويبدأ الطبيب في نفخ البالون وتفريغه أكثر من مرة لفتح الانسداد.
  • تركيب دعامة القناة الدمعية:
    وهي دعامات غير دائمة، تُترك داخل القناة الدمعية لمدة 3 أشهر قبل إزالتها. وتتم عملية تركيب دعامة القناة الدمعية تحت التخدير العام، بإدخال أنبوب رفيع من السيليكون عبر النقطة الموجودة في زاوية الجفن، لتمر من خلال قناة تصريف الدموع في الأنف وتترك في مكانها.

تكلفة عملية تسليك القناة الدمعية للاطفال والكبار :

تختلف أسعار عملية تسليك القناة الدمعية للاطفال والكبار تبعًا لبعض العوامل المتغيرة، من أهمها:

  • طبيعة العلاج المتبع أو نوع الإجراء الجراحي.قد يحتاج المريض إلى علاج إضافي بجانب عملية تسليك القناة الدمعية للاطفال والكبار، مما يؤثر على التكلفة الإجمالية بالطبع.
  • خبرة الطبيب ومهارته.
  • بصورة تقريبية، يُقدّّر متوسط تكلفة عملية تسليك القناة الدمعية للاطفال والكبار بـ 600 دولار عالميًا، لكنها تختلف من دولة إلى أخرى.

وينصح الدكتور أشرف سليمان، استشاري جراحات القرنية وتصحيح عيوب الإبصار، بمراجعة الطبيب باستمرار إذا كانت العين دائمة الإصابة بالالتهابات، أو بزيادة إفراز القناة الدمعية بشكل متكرر، خاصة وأن الاكتشاف المبكر للانسداد باختلاف أسبابه؛ يوفر المزيد من خيارات العلاج. تواصل معنا.

قد يهمك التعرف على:

اهمية تسليك القناة الدمعية

القناة الدمعية

طرق علاج الحول للكبار والصغار

Author: دكتور اشرف حسن سليمان

استشاري متخصص في جراحات القرنية والمياه البيضاء والزرقاء وتصحيح عيوب الابصار بالليزر في مصر.

اترك تعليقاً

Your email address will not be published.

You may use these <abbr title="HyperText Markup Language">html</abbr> tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*